المكتبة الورقية

مصباح علاء الدين: كيف وصلت العلوم الإغريقية إلى أوروبا عبر العالم الإسلامي لـ جون فريلي
مصباح علاء الدين:
كيف وصلت العلوم الإغريقية إلى أوروبا عبر العالم الإسلامي لـ جون فريلي

 

 

إعداد: كنزة فتحي

باحثة بمركز ابن البنا المراكشي

لقد كان للحضارة الإسلامية أثر إيجابي كبير في تطور وازدهار العلوم في الغرب اللاتيني خاصة منها الرياضيات والفلك والفيزياء والبصريات...

اتبع فيرلي في كتابه هذا طريقة تعتمد التأريخ للعلم عبر سير وحياة الأعلام العلمية معتمدا الترتيب وفق مسار تاريخي؛ أي ترتيبا زمنيا يبدأ من الحضارة اليونانية التي ناقش فيها أهم النظريات التي تحدثت عن نشأة الكون لعلماء الطبيعة الأوائل الذين حاولوا دراسة الطبيعة وتغيير ظواهرها على أسس عقلانية منطقية، وليس من منطلقات ما ورائية أو مفارقة للطبيعة. معرجا بعد ذلك على الفترة التاريخية التي شهدت فيها المعرفة العلمية تراجعا ونكوصا ملحوظين خصوصا في الحضارة الرومانية التي شهدت تقهقرا واضحا للمعارف العلمية مقارنة مع الفترة الإغريقية (أثينا والإسكندرية).

 ستتلقف الحضارة العربية هذا الكنز المعرفي الثمين وتصونه من الضياع، وستساهمة فيه بقسط وفير في شتى المجالات العلمية، لتفقد هذه الحضارة زمام المبادرة الفكرية لصالح الحضارة الأوروربية التي استفادت كثيرا من حركة الترجمة من اللغة العربية إلى اللاتينية.

ينقلنا هذا السفر المعرفي تتابعا إلى أثينا القديمة والإسكندرية الهيلينية وروما الإمبراطورية والقسطنطينية البزنطية وجنديسابور النسطورية وبغداد العباسية وإلى القاهرة ودمشق الفاطميتين، وقرطبة الأندلسية وصولا إلى باريس في القرن الثالث عشر، ومهدت العلوم والمعارف المنجزة في جل هذه المناطق للثورة العلمية في أوروبا في القرنين السادس عشر والسابع عشر، وهذه الثورة ورجالها هو ما خصص له المؤلف حيزا مهما من كتابه.

 إشتغل جون فريلي العالم الفيزيائي منذ عام 1960 بتعليم الفيزياء وتاريخ العلوم في جامعة البوسفور بإسطنبول وتخللت ذلك فترات تدريسية في أثينا ولندن وبوسطن والبندقية، كتب حوالي 40 كتابا، ومنها "إسطنبول: المدينة الإمبراطورية" و "شواطئ تركيا الغربية" و "تطواف عبر أثينا"، وهو يملك خبرة واسعة في العالم الإسلامي وتظهر كتبه ثقافته العالمية الواسعة .

 



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

A review of the book « The Exact Science In Antiquiy » of Dr. Otto Eduard Neugebauer

A review of the book «  The Exact Science In Antiquiy » of Dr. Otto Eduard Neugebauer

       In this book the author Otto Eduard Neugebauer try to show us the different sciences in different civilizations, also he talked about the ancient science that lies in the « Hellenistic » period ; in the period following Alexander’s conquest of the ancient sites of oriental civilizations...

علي بن عبد الله بن محمد بن هيدور التادلي الفاسي816هـ

علي بن عبد الله بن محمد بن هيدور التادلي الفاسي816هـ

إذا كانت قيمة البحث العلمي تظهر فيما يمكن أن يضيفه من جديد في الوضوع الذي يدرسه، فإن أهمية هذا البحث تتجلى في أمرين:أحدهما: أن التحدي الذي يجابه الفكر والمجتمع الإسلاميين اليوم لا يمكن أن يحسم بالبحوث السجالية في قضايا التراث والمعاصرة، والهوية والانفتاح ... بل لابد من تجديد النظر في المعرفة العلمية

كتاب العلم والحضارة في الإسلام

كتاب العلم والحضارة في الإسلام

عرف العلم الإسلامي لدى بعض الباحثين الغربيين بتأثيره في تطور التفكير العلمي الأوروبي، واحتل هذا العلم مكانة مرموقة في الثقافة الإسلامية. عمل الدكتور حسين نصر في كتابه هذا على نقل محتوى وروح العلوم الإسلامية إلى القراء الغربيين من خلال اعتماد مجموعة من التحليلات التاريخية، كما قام بدراسة مجموعة من المفاهيم  الميتافيزيقية والفلسفية داخل الثقافة الإسلامية...

عرف العلم الإسلامي لدى بعض الباحثين الغربيين بتأثيره في تطور التفكير العلمي الأوروبي، واحتل هذا العلم مكانة مرموقة في الثقافة الإسلامية. عمل الدكتور حسين نصر في كتابه هذا على نقل محتوى وروح العلوم الإسلامية إلى القراء الغربيين من خلال اعتماد مجموعة من التحليلات التاريخية، كما قام بدراسة مجموعة من المفاهيم  الميتافيزيقية والفلسفية داخل الثقافة الإسلامية. وعالج الكاتب في عدة فصول من هذا الكتاب مجموعة من المباحث العلمية كالرياضيات والطب والكيمياء وعلم الكلام. إضافة إلى إبرازه لكيفية تفاعل هذه المباحث لدى بعض المدارس الفكرية التي اهتمت بهذه المجالات. وأكد أيضا على أهمية الأبعاد التاريخية لهذه الاكتشافات والكتابات التي أثرت بشكل مباشر في الغرب، وذلك رغم أن هدفه الرئيسي يبقى هو دراسة العلم الإسلامي ضمن سياقه الخاص وهو الحضارة الإسلامية.
      يعتبر الدكتور حسين نصر من أبرز الباحثين المتخصصين في الدراسات الحضارية الإسلامية، كما عمل أستاذا جامعيا للدراسات الإسلامية في جامعة جورج واشنطن. وله عدة كتب قيمة من بينها: "الإنسان والطبيعة" و"الإسلام ومحنة الإنسان المعاصر" .